• ×
الخميس 10 محرم 1440 | 01-09-1440
حسين عمران العمران

image

الامراض المشتركة بين الانسان والحيوان ( حسين بن عمر بن أحمد العمران )

لقد كان للحيوانات دائما وعلى مدار التاريخ دور في حياة الإنسان.. إما للحماية وللمجد الشخصي أو للتنقل أو كمصدر غذائي أو للتربية المنزلية، وعلى الوجه الآخر من العملة فإن الحيوانات تعتبر خزان العدوى ووسيلة الانتقال لأكثر من 200 مرض معدٍ تعرف بالأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان التي يمكن تعريفها على أنها مجموعة من الأمراض التي تصيب الحيوان ويمكن أن تنتقل منه إلى الإنسان بطرق انتقال مختلفة ويمكن أيضا أن تنتقل من الإنسان إلى الحيوان.
قد تحدث هذه الأمراض في الإنسان على شكل حالات فردية مثل الإصابة بداء السالمونيلا أو على شكل جماعي مثل وباء البروسيلا ، كما أن هذه الأمراض قد تكون ذات آثار صحية محدودة ولكنها سريعة الانتشار بين الأفراد مثل التسممات الغذائية والنزلات المعوية بينما في بعض الأمراض الأخرى قد تكون خطيرة جدا وقاتلة إذا لم تعالج في الوقت المناسب مثل داء الكلب أو السعار.
تكمن خطورة هذه الأمراض في أنها تؤثر على الحالة الصحية للأفراد وتؤثر على الثروة الحيوانية وعلى مصادر الغذاء للإنسان ولقد زادت حدة وخطورة هذه الأمراض خلال السنوات الماضية بسبب زيادة الطلب على الغذاء (وخاصة الحيواني المصدر) نظرا للزيادة الرهيبة في معدلات النمو السكاني بدون زيادة مقابلة في الثروة الحيوانية وما ترتب عليه من زيادة لحركة نقل الحيوانات بين الدول بل وبين القارات أيضا وترتب على ذلك أيضا تغير في أساليب الرعي وأساليب تربية الحيوانات وتغيرت بيئة الحيوان وازداد قربا من المجتمعات الإنسانية.
هنالك العديد من الأمراض التي تنتقل من الحيوان الي الإنسان وتسبب له إصابات بدرجات متفاوت
• منها الإصابة المميتة مثل الحمى النزفية ، والسارس ، والسعار
• ومنها الإصابات المزمنة مثل سل الأبقار
• و منها الذي ينتقل بطريقة مباشرة بالاحتكاك المباشر مثل القوباء
• ومنها ما ينتقل عن طرق الطفيليات الخارجية مثل القراد
• ومنها ماينتقل عن طريق الحشرات مثل البعوض الذي ينتقل مرض حمى الودي المتصدع
• ومن هذه الأمراض المشتركة ما ينتقل عن طرق تناول اللحوم مثل الديدان الشريطية .
من المعروف أن صحةالإنسان وصحة الحيوان مرتبطان وبشكل واضح و ذلك نتيجة العلاقة بينهما سواء علاقة تربية أو رفقة ونتيجة لهذه العلاقة فان هنالك امرضا تنتقل من الحيوان للإنسان وهي ما تعرف بالإمراض المشتركة
الأمراض المشتركة ( zoonoses ) وهي : أمراض معدية تنتقل بصورة طبيعية بين الحيوانات الفقارية والإنسان .
دور الطبيب البيطري:- الطبيب البيطري هو المسؤول الأول لأنه في خط الدفاع الأول للمحافظة علي صحة الإنسان بمكافحة الأمراض المشتركة وذلك
- من خلال عمل العيادات البيطرية ( علاج - تحصين - ارشاد - مسوحات )
- من خلال عمل المحاجر البيطرية (تدقيق - حجر بيطري - مسوحات - مراقبة الأمراض العابرة للحدود - منع دخول أو تطهير - تحصين - متابعة الإرساليات داخل الدولة )
- من خلال عمل تفتيش اللحوم في المسالخ
- من خلال متابعة الحالة الوبائية لمكتب صحة الحيوان الدولي
يوجد ١٤١٧ مرض معدي في الإنسان:
منها ٨٧٠ مرض مشترك بين الإنسان والحيوان معظمها مشتركة بين الإنسان والحيوانات الأليفة نسبة كبيرة
منها منقولة بواسطة الغذاء تشكّل أخطر الأمراض المعدية في الإنسان خلال ٣٠ سنة الماضية ظهر ١٧٧مرض معدي جديد أومتجدّد
منها ~ ١٣٤مرض مشترك (٧٥٪) يوجد ٦١٦مرض معدي في الحيوانات الزراعية
منها ٤٧٦ (٣,٧٧٪) مرض مشترك مع الإنسان
يوجد ٣٤٧ مرض معدي في الكلاب والقطط: منها ٣٣٦ (٩٠٪) مرض مشترك مع الإنسان أمثلة للإمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان :- حمى الكنغو النزفية القراد الناقل لحمى الكنغو النزفي.
بواسطة : حسين عمران العمران
 0  0  191
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:19 مساءً الخميس 10 محرم 1440.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.