• ×
الجمعة 7 ذو القعدة 1439 | 11-07-1439

دراسة إسبانية: حقنة واحدة تقضي على السكري والسمنة

دراسة إسبانية: حقنة واحدة تقضي على السكري والسمنة
الخرج اون لاين : توصلت دراسة حديثة إلى أن حقنة هرمونات واحدة، قد تعالج الأشخاص من السمنة ومرض السكري من النوع الثاني دون أي آثار جانبية.

وكشفت الدراسة الإسبانية التي أجرتها جامعة "برشلونة المستقلة"، عن أن حقن الأشخاص بهرمون يعرف باسم FGF21، يؤدي إلى فقدان الوزن وزيادة حساسية الأنسولين لأكثر من عام كامل.

وأكدت صحيفة "ديلي ميل" -في تقرير ترجمته "عاجل"- أن هرمون FGF21 يؤدي إلى فقدان الوزن عن طريق تعزيز مستويات الطاقة، وزيادة حدة النشاط لدى الفرد، كما يرفع الهرمون درجات حرارة الجسم؛ ما يسبب حرق السعرات الحرارية.

ومقاومة الأنسولين هو انخفاض قدرة الخلايا على الاستجابة للهرمون الذي ينقل الجلوكوز من مجرى الدم؛ حيث يرتبط حدوث تلك الحالة مع بداية مرض السكري من النوع الثاني. وتزيد السمنة خطر الإصابة بالنوع الثاني من داء السكري.

وكان باحثون من جامعة برشلونة المستقلة، أجروا تجربة بتغذية فئران بالغة إما بنظام غذائي عادي أو عالي الدهون لمدة 10 أسابيع، فاكتشفوا أن هناك زيادة في الوزن نسبتها 72% نتيجة الوجبات العالية الدهون. أما الوجبات العادية فأدت إلى زيادة حجمها 27% فقط.

ثم حقن الباحثون الفئران التي خضعت للوجبات الدهنية بهرمون FGF21، فكانت النتيجة خسارة 10% من الوزن، دون أي تغير في كثافة أو حجم العظام لديهم مع انخفاض نسبة مقاومة الأنسولين في الجسم.
بواسطة :
 0  0
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:06 مساءً الجمعة 7 ذو القعدة 1439.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.